الرئيسية / عالم الفن / (محمد صبري) أحد المشاركين في مهرجان الهند علي ضفاف النيل يكشف للجمهور عن تفاصيل المهرجان.

(محمد صبري) أحد المشاركين في مهرجان الهند علي ضفاف النيل يكشف للجمهور عن تفاصيل المهرجان.

كتبت الصحفية: منةاللّه منصور

استضافت دار الأوبرا المصرية، برئاسة الدكتور مجدى صابر ، في أكتوبر الماضي حفلاً “مهرجان الهند على ضفاف النيل” فى نسخته التاسعة، والذى تنظمه السفارة الهندية بالقاهرة، كان فى القاهرة ، الإسكندريه و بورسعيد في الفترة من التاسع إلى الواحد والعشرون من أكتوبر الماضي.

محمد صبري، شاب مصري يبلغ من العمر ٢٣ سنة و هو أول شاب مصري ينضم لمهرجان الهند علي ضفاف النيل.

حدثنا محمد عن تفاصيل المهرجان قائلًا: “هذه المرة الأولى لي لحضور مهرجان الهند علي ضفاف النيل كجزء من أعضاء الفرقة الهندية والذي قام بدعوتي هو مساعد مدير الفرقة الأستاذ “نديم” لهذا المهرجان وكان شرف لي ان أعمل معه، كما تعلمون الهند علي ضفاف النيل واحدة من أشهر و أكبر الحفلات الهندية والتي حضرها في الماضي كلاً من الفنان شاروخان، الفنان اميتاب باتشان، المخرجة المعروفة فرح خان، والغرض من هذا المهرجان تدعيم الصداقة والسلام والمحبة بين مصر والهند وكان المهرجان هذه المرة تحديداً احتفالاً بمرور ٧٥ عامًا علي العلاقات الدبلوماسية بين البلدين مصر والهند، ويحكي العرض عن شاب يسافر من قريته إلى المدينة الكبيرة بحثا عن مستقبل مشرق، وهناك يلتقي بامرأة أحلامه فيقع في الحب، كان عرض مسرحي بيحكي عن قصة حب بين شاب وفتاة كان علي مسرح الاوبرا في الإسكندرية والقاهرة وبعد نجاح العرضين قدم عرض مجانًا في داندي مول، وبعد العرض ظلت الفرقة الهندية في القاهرة مايقارب الأسبوع وكنت معهم طوال هذه الفترة.

وحدثنا محمد عن سبب دعوته خصيصاً لهذا المهرجان قائلًا: “لأنني من أحد المهتمين بالثقافة الهندية من أكثر من عشر سنوات، أسافر دائماً من الإسكندرية إلى القاهرة لتعلم اللغة الهندية في المركز الثقافي الهندي بالقاهرة و دائمًا أكون متواجد في الفعاليات التي تقدمها السفارة الهندية بالقاهرة، بالإضافة إلى أنني الأن مدرب رقص هندي بالإسكندرية.

و أيضًا حدثنا محمد، عن أسباب حبه للثقافة الهندية وإتقانه للرقص الهندي قائلًا: “أحب الهند كثيرًا وثقافتها وحضارتها و شعبها الطيب الهند بالنسبة لي بلد العجائب، درست اللغة الهندية منذ عشر سنوات في البداية كنت أتعلم من خلال الافلام والمسلسلات الهندية بتفرج ولكن من سنتين بدأت دراستها في المركز الثقافي الهندي بالقاهرة، و بدأت في تعلم الرقص الهندي منذ أن كان عمري ١٢ سنة من خلال رقصات الفنانين المفضلين لدي رانبير كابور و رانفير سينغ، تدربت كثيرًا حتي أصبحت مدرب رقص هندي، وأتمني أن أحقق حلمي وأستطيع أن أحصل على بعثة في الهند للكاتك واللغة الهندية.

شاهد أيضاً

ما هو الهدف من تبرع ياسر جلال ب3 ملايين جنيه لصندوق تحيا مصر

كتبت:حنان رضا صرح الفنان ياسر جلال عن تبرعه ب3 ملايين جنيه لصندوق تحيا مصر وقال …