الرئيسية / أخبار عاجلة / الأحتفال برأس السنه الميلادية حلال أم حرام ؟

الأحتفال برأس السنه الميلادية حلال أم حرام ؟

كتبت : هاجر حسن

 

حكم الاحتفال ببداية السنه الميلادية ؟

سؤال حائر بين الكثير و رد الى الدكتور :شوقي علام ، مفتي الجمهورية ، حيث أجاب

عنه قائلا :الاحتفال ببداية السنه الميلادية المؤرخ بيوم ميلاد سيدنا عيسى ابن مريم عليهما السلام بما يتضمنه من مظاهر الاحتفال و الفرح (جائز شرعا ) ، ولا حرمة فيه ، فهو من جملة التذكير بأيام الله ، وصار مناسبة اجتماعية و مشاركة وطنيه ، وما دام ان ذلك لا يلزم المسلمين بحقوق دينية أو ممارسات تخالف عقائد الإسلام أو يشتمل على شئ محرم فليس هناك ما يمنعه من جهة الشرع .

 

و أضاف مفتي الجمهورية، في إجابتة عن السؤال ، ان الاحتفال برأس السنه الميلادية مناسبة تتناولها مقاصد :اجتماعية ، دينيه ، وطنية . فإن الناس يودعون عاما ماضيا و يستقبلون عاما جديد حسب التقويم الميلادي المؤرخ بميلاد سيدنا عيسى ابن مريم عليهما السلام ، والاختلاف في تحديد مولده عليه السلام لا ينافي صحه الاحتفال به ؛فإن المقصود إظهار الفرح بمضي عام وحلوم عام آخر .

وإحياء ذكرى المولد المعجز لسيدنا عيسى ابن مريم عليهما السلام ، مع ما في ذلك من إظهار التعايش و المواطنة و حسن المعاملة بين المسلمين و المسحيين .

ومن هنا كان للاحتفال بالسنة الميلادية الجديدة عدة مقاصد ، و كلها غير بعد عن قوانين الشريعة و أحكامها .

 

وتابع :فأما المقصد الاجتماعي : فهو استشعار نعمة الله في تداول الايام و السنين ، ذلك أن تجدد الايام و تداولها على الناس هو من النعم التي تستلزم الشكر عليها ، فإن الحياة نعمة من نعم الله تعالى علي البشر ، ومرور الأعوام وتجددها شاهد على هذه النعمة ، وذلك يشترك فيه المجتمع الإنساني ككل ، فكان ذلك داعيا لإبراز معاني التهنئة و السرور بين الناس ولا يخفي انا التهنئة إنما تكون بما هو محل للسرور ،

وقد نص الفقهاء على استحباب التهنئة بقدوم الأعوام و الشهور .

 

وواصل :وأما المقصد الديني :فهو يوافق مولد نبي من أنبياء الله تعالى و هو سيدنا عيسى ابن مريم عليهما السلام، و لمولده منزله و قدسية خاصة في الإسلام ؛ فإنه المولود المعجز الذي لا مثيل له في البشر ، حيث خلق من أم بلا أب

وقد صاحب مولده من الآيات الكونية و المعجزات الإلهية ما لم يتكرر في غيره .

 

واختتم فتواه قائلا :وبناء على ذلك : فالاحتفال برأس السنه الميلادية المؤرخ بيوم ميلاد سيدنا عيسى ابن مريم عليهما السلام بما يتضمنه من مظاهر الاحتفال جائز شرعا د ولا حرمه فيه ما دام ان ذلك لا يلزم المسلمين بطقوس دينية أو ممارسات عبادية تخالف عقائد الإسلام .

شاهد أيضاً

انقذوا مكه من المرض طفله ٣ سنوات

كتب: محمد بدر   مكة طفلة مصابة بضمور العضلات الشوكي ، ومحتاجه لعلاج SPINRAZA ، …