الرئيسية / T. Vالجمهور / واقعه مؤسفه … وفاه 3 أطفال مختنقين بسبب حريق والأهالي يسردون التفاصيل .

واقعه مؤسفه … وفاه 3 أطفال مختنقين بسبب حريق والأهالي يسردون التفاصيل .

كتبت / فاطمة أحمد

-نيران المنزل تلتهم براءة الأطفال ! .

شهدت منطقه عين شمس مأساه إنسانيه ضحايا 3 أطفال لقوا مصرعهم في حريق هائل داخل شقة بسبب ماس كهربائى .

المثير للشفقه في هذه الحادثه التي كانت حديث أهالي الحي الشعبي هو أن بعد ظهر اليوم المشئوم خرج والديهم وتركوا الاطفال نائمين في الشقه , وعندما عادوا وجدوا النيران التهمت صاله الشقه بدأ الزوجان يصرخان ويستغيثان بالجيران وحاولوا إنقاذ الاطفال ولكنهم كانوا قد فارقوا الحياه .

تحدث أهالي الحي الشعبي قائلين : لم يكن لدينا إهتمام سوي السيطره على ألسنه اللهب التي بدأت تتصاعد وحاولوا إقتحام باب الشقه , مستكملين شهادتهم : عرفنا بوجود 3 أطفال داخل الشقه وحاولنا الدخول لكن شده النيران منعت الوصول إليهم , حاولت بكل الطرق , ” جبت بطانيه واستغطيت بيها ” للدخول لكن ألسنه اللهب كانت مرتفعه جدا ! .

من شدة النيران .. لم يتمكن الأهالي السيطرة على الحريق .

-بلاغ للحماية المدنية ..

تمت السيطرة على الحريق , ونتج عنه وفاة 3 أطفال .

تلقت غرفه عمليات شرطه النجدة بلاغاً بشأن حريق داخل شقه سكنيه فى منطقة عين شمس وتم الدفع ب ” 3 ” سيارات إطفاء لمكان الحريق وتم فرض كردون أمني بمحيط الحريق لمحاصرته ومنع إمتداده وتمت السيطره عليه وتمت عمليه الإخماد ونتج عنها وفاه ” 3 ” أطفال نُقلوا إلى المستشفي .

-تعرف على تفاصيل أكثر إثارة في السطور القادمة ..

” قصة أصحاب البيت , بين الجري ورا أكل العيش , و الإختناق بالنيران ! ” .

محمود شاب في بدايه العقد الرابع من العمر , من أسره بسيطه الحال بأحدي محافظات الصعيد , بدأت قصته عندما حضر هو وزوجته للإقامه في القاهره باحثاً عن فرصه عمل .

التحق بالعمل في إحدي الشركات بعد أن أستأجر شقه في منطقه عين شمس وكان يذهب صباح كل يوم إلي عمله ويعود آخر اليوم مرهقاً من شده التعب , استمر علي هذا الحال لسنوات عديدة وكانت تسير حياته بشكل طبيعي ورزق بثلاثه اطفال هم منه و علا و أسماء , كانوا كل شئ بالنسبه له حتي حدثت الكارثه التي أفجعت سكان المنطقة بأكملها .

شاهد أيضاً

تعليم المنوفية يتلألأ فى سماء المسابقات الجمهورية صحفية وفنية

عبد المحسن العثمانى تعليم المنوفية يفوز بالمركز الأول والثاني والثالث على مستوى الجمهوري في المسابقة …