الرئيسية / عالم الفن / ملك الشعر “فارس قطريه”

ملك الشعر “فارس قطريه”

 

كتب : احمد شحاته

 

اثنان وعشرون عامًا، من مواليد محافظة الشرقية مركز أبو حماد.

خريج كلية تجارة، جامعة الزقازيق.

الموهبة: شاعر وكاتب روائي.

 

بدأت غريزة حب الشعر والكتابة لديه في المرحلة الإعدادية، وكان يواصل مسيرتة بدعم من والدته، التي كانت بمثابة داعم دائمٍ له، كانت تشجعة دومًا على ما يقوم به؛ بسبب يقينها التام بتلك الموهبة المتوقدة. وسبب وصولة إلى تلك المكانة؛ أنه تميز بلونه الخاص، وأسلوبه الجديد. لذلك، يفضلونه الكثير من المتابعين. ومن أشهر أعماله قصيدة لـ “والدته” وأُخرى لـ “والده” فكانت من أقرب القصائد لدى المتابعين، بالإضافة أيضًا لقصيدة “إن بعدهن عظيم”

حصل على الكثير من الجوائز في إلقاء الشعر على مستوى الجمهورية، وعلى مستوى المحافظات.

قام بالكثير من الحفلات، وأيضًا عرضت عليه “ساقية الصاوي” عن عمل حفلة، لكنه قرر الانتظار على تلك الخطوة بعض الوقت.

وفي نطاق حديثة، صرح أنه لم يأخذ كورسات لتنمية موهبتة؛ فهو يؤمن بأن الكتابة موهبة، وليست شيئًا يتعملهُ الإنسان. ولكن من الممكن أخذ كورسات في اللغة، ولكن ليس في الكتابة.

كان يُنمي تلك الموهبة المتوقدة عن طريق القراءة، والإستماع للكثير من الشعراء.

وفي نطاق حديثة، صرح أنه يستمع إلى “الشاعر هشام الجخ” “والإمام الشافعي” “وعبد الرحمن الأبنودي”

فهو يأخذهم قدوة.

واجهته الكثير من الصعوبات، ومنها أن لا أحد كان يؤمن بتلك الموهبة، كثيرًا ما كانوا يقولون أنه ليس بالشخص المثالي، وأنه لن يصل إلى تلك المنزلة أو المكانة التي وصل إليها الكثير من قبلة. وصرح أيضًا خلال حديثة، أن هنالك كلمات تركت أثرًا في طريقه ومنها، أنه ليس أعظم شخص ولم يسبق أحد. ولكنه لم يستسلم أبدًا، فكان الصبر والقوة سلاح ذو حدين له. فكان يتميز بالثبات الانفعالي، ولا يُعطي من الاهتمام شيئًا لتلك الهمهمات، فقط يؤمن بما يفعلة

 

وكانت السوشيال ميديا لها أثرٌ كبيرٌ في إظهار تلك الموهبة، فكانت بمثابة مسرح أو سُلم لعرض موهبتة، وتكوين جمهور في مجال الشعر.

صرح أيضًا بظهور أول ديوان شعر على أرض الواقع في معرض الكتاب القادم.

وبعد هذا الديوان، هناك أيضًا رواية من المحتمل أن يقوم بتنزيلها بعد ديوان الشعر.

وفي نهاية حديثة وجه رسالة شكر وتقدير لوالدته التي كانت من أقوى الداعمين له، ووجهه رسالة أيضًا لكل موهبة ترغب أن تخطو خطوة جديدة في طريقها حيثُ قال: لابُدَّ من تنمية وتطوير الموهبة، والعمل عليها جيدًا، فلا تُعطي مجالًا لأحد بأن يدمر تلك الموهبة؛ فكلام الناس ليس مقياسًا لأي شخص في الدنيا. الموهبة هي التي تفرض نفسها على الأشخاص.

شاهد أيضاً

ثغرات سوشيال ميديا

كتبت : ندى سعيد محمد سعد ابن محافظه اسكندريه يبلغ من العمر 19سنه محمد اكتشف …