الرئيسية / عالم الفن / مالم تعرفه عن نعيمة الصغير

مالم تعرفه عن نعيمة الصغير

 

كتبت: يمنى ابو السباع

نعيمة الصغير من مواليد الإسكندرية ولدت عام 1931،اسمها نعيمة عبد المجيد عبد التواب ، كانت تحلم بأن تصبح مغنية حيث أنها في بداية حياتها الفنية شاركت باول دور سينمائي بدور مغنية في فيلم اليتيمتان مع فاتن حمامة وفاخر فاخر وعملت مع المنلوجست محمد الصغير

وتزوجتة وسميت بعد ذلك نعيمة الصغير نسبة له وشاركة معه في فرقة ابراهيم حمودة وبعد ذلك في فرقة اسماعيل ياسين ،كثيرا منا يستغرب من أن السيدة نعيمة الصغير كانت ترغب في الغناء وهي التي اشتهرت بالصوت الاجش وعرفها بلادوار الشريرة والحماه المتسلطة بسبب خشونة صوتها وشكلها الذي يوحي بالكبر 

. ….

سبب خشونة صوت السيدة نعيمة الصغير ؟!قد لا يعرف الكثير ما سبب فقدان صوت السيدة نعيمة الصغير حيث اننا عرفناها ممثلة جيدة واقنعتنا بادوارها كالشر والأمومة واحيانا المربية “الدادة” في بعض الافلام الان كان حلمها ان تصبح مطربة ولكنها تعرضت لمكيدة كادت أن تلقي حدفها حيث كانت إحدى زميلاتها تشعر بالغيرة الشديدة من صوتها العذب وقررت أن تنهي حياتها للابد لدرجة أنها وضعت لها السم في المشروب التى استدعتها لتناوله معاها في غرفتها بالمسرح وبالفعل تناولته

نعيمة بسلامة نيه ونظرا لسلامة بدنها القوية نجت من الموت 

ولكن مع محاولات لعدم وصول السم في جميع اجسادها كاسلوب بدائي آنذاك أثرت هذه المادة السامة على احبالها الصوتية ومن هنا عرفنا نعيمة الصغير بصوتها الاجش لكن لم تؤثر الحادثة على احبالها الصوتية فقط ولكن أثرت على حالتها النفسية ورغم أنها تميزت ف المرأة الشريرة ذات الطابع الكوميدي إلا أنها لم تنس حلم الغناء الذي حققته على طريقتها الخاصة في أواخر أيامها في صورة اعلانات تليفزيونية لبعض المنتجات مثل منتج بسكويت الشمعدان التي رشحها له محمد عشوب لتكون نجمته حيث تقاضت عليه ٥الاف جنية ٤لها والف جنيه للاستاذ محمد عشوب لكن تم رفض الاعلان من التليفزيون حيث قيل انها تصدر ايحائات جنسية في الاعلان واستعجبت نعيمة الصغير ولم ترضى باسترجاع حقها في الاعلان وذهبت بنفسها لرئيسة التليفزيون والتي بررت الرفض بأن الاعلان به بعض الرقصات والغمزات الغير مناسبة لاعلان منتج للاطفال وحزنت نعيمة 

ولا تشارك في أي عمل حتى توفت عام 1991عن عمر يناهز 60عام 

يتفاجئ البعض أن حفيدة السيدة نعيمة الصغير هي عبير الصغير التي تبلغ من العمر الان 55عام ولكنها لم تحظ بنفس شهرة جدتها حيث شاركت في فيلم استاكوزا أمام العملاق احمد ذكي ومن أعمالها أيضا فيلم مجانين على الطريق في نفس عام وفاة جدتها ومثلت في فيلم البحر بيضحك ليه، واخر

ما شاركة فيه هو فيلم خالي من الكوليسترول عام 2005

شاهد أيضاً

ثغرات سوشيال ميديا

كتبت : ندى سعيد محمد سعد ابن محافظه اسكندريه يبلغ من العمر 19سنه محمد اكتشف …