الرئيسية / حوارات وتحقيقات / رمضان على الابواب والشعب فى المحلات.

رمضان على الابواب والشعب فى المحلات.

تحقيق: فاطمه عبد الستار

ذكريات وطقوس وعادات شهر رمضان لها وقع خاص فى عقل ووجدان المصريين حيث يحظي الشهر الكريم على مدار التاريخ باهتمام بالغ من الناس إعدادا وتجهيزا واستقبالا .

ما ان يبدأ بيان دخول الشهر وثبوت رؤية الهلال ، حتى يتحوّل الشارع المصري إلى ما يشبه خلية النحل ، فتزدحم الأسواق وتزدان الشوارع ، وتنشط حركة التجارة بشكل ملحوظ لتوفير اللوازم الرمضانية المختلفة وينطلق الأطفال في الشوارع والطرقات حاملين معهم فوانيس رمضان وهم ينشدون ” حلّو يا حلّو ” وعبارات التهنئة تنطلق من ألسنة الناس لتعبّر عن مشاعر الفرحة بقدوم الشهر الكريم .

الياميش في رمضان:

أما عن ياميش رمضان فهو شى أساسى ف الشهر الكريم والناس يذهبون إلى بائعين الياميش ليشترون مايحتاجون من ياميش رمضان

حيث قال أحد بائعين الياميش :

اضح بأنهم يستعدون للشهر الكريم قبلها بمدة حوالى شهر او شهرين وأشار للبلح بأنة اهم شىء من الأشياء فى رمضان وأوضح بأنهم يحضرون البضاعة قبل الصيام بيوم وحرصهم على أن تكون البضاعة طازة لأن كل منتج لة تاريخ صلاحية وأكد على أن الأسعار ارتفعت بنسبة 10٪ عن السنة الماضية

الفانوس فى ليالى رمضان :

فانوس رمضان أحد المظاهر الشّعبيّة الأصيلة في مصر، حيث راح الأطفال يطوفون الشوارع حاملين الفوانيس حتى أصبح الفانوس مرتبطاً بشهر رمضان وألعاب الأطفال وأغانيهم الشهيرة فى هذا الشهر.

وقد ظلت صناعة الفانوس تتطور عبر الأزمان حتى ظهر الفانوس الكهربائى الذي يعتمد في إضائته على البطارية واللمبة بدلا من الشمعة، انتقلت فكرة الفانوس المصري إلى أغلب الدول العربية وأصبح جزءا من تقاليد شهر رمضان.

قال أحد بائعين الفوانيس:

يبدأ البائعين بجلب البضاعة قبل الشهر الكريم بمدة والبضاعة هى عبارة عن فوانيس

وتبدأ الناس أن تأتى لترى الفوانيس بأشكالها

من الفانوس ابو شمعة، للفانوس الخشب، للفانوس البلاستك

الموائد الرمضانية :

قد عرفت مصر ظاهرة المآدب الملكية أو الموائد الرمضانية التى انتشرت وكانت تقام لإطعام الفقراء والمساكين والموظفين وعابرى السبيل وأى فرد من أفراد الشعب ،

المسحراتى:

من أكثر المظاهر التى ارتبطت بشكل مباشر برمضان المسحراتى ،

المسحراتي كان يطوف الحارات والشوارع يطرق على طبلته ليُوقظ الناس، مناديًا كل شخص باسمه اصحَى يا نايم، اصحى وصحي النايم، فيستيقظ من كان نائمًا، وينزل الأطفال بفرحةٍ يحملون فوانيسهم ويطوفون الشوارع القريبة وراءه مُردِّدين ما يقول بسعادة بالغة اصحى يا نايم، وحِّد الدايم، رمضان كريم.

 

الأغانى الشهيرة مثل وحوي يا وحوي ، حالو يا حالو …والمسحراتى ، المدفع ، الكنافة ، القطائف كلها عادات ارتبطت بشهر رمضان مزجها الشعب المصرى وتوارثها جمعيها لتصبح عادات أساسية فى شهر رمضان الكريم ..

شاهد أيضاً

ذبح عمته بسبب مخدر الشابو في قنا

 كتب : حسام عثمان في الأونة الأخيرة انتشر مخدر “الكريستال ميث” أو ما يعرف “بالشابو” …