الرئيسية / حوادث وقضايا / «ذبح عريس القليوبية»… 

«ذبح عريس القليوبية»… 

كتبت الصحفيه: سماح صبحي

 

جريمة بشعة استيقظ عليها سكان قرية الشيخ سند، التابعة لشبين القناطر، بمحافظة القليوبية، عندما رأى المواطنون جثة لشاب في مكتمل العمر غارقًا في دمائه، فلم يكن منهم سوى أن قاموا بإبلاغ رجال المباحث، لمعرفة عن الحادث.

 

كانت البداية، عندما تم العثور على جثة، لشاب تبين أنه مزارع عثر عليه مذبوحا داخل حظيرة مواشى فى شبين القناطر، بمحافظة القليوبية.

 

 

كشفت التحريات أن الحادث ليس بدافع السرقة، وأن وراء ارتكاب الواقعة صديق المجنى عليه، وأنه نشبت بينهما خلافات شخصية فقام المتهم بذبحه بسكين وفر هاربا، وألقى القبض على المتهم وأرشد عن السلاح المستخدم فى الواقعة وتولت النيابة التحقيق.

 

وقام فريق البحث، بفحص علاقات المجنى عليه حيث تم التوصل إلى أن آخر شخص كان يجلس مع القتيل يدعى ” ه م خ ” 23 سنة مزارع، وأنه نشبت بينهما خلافات شخصية منذ فترة فاستغل المتهم جلوس المجنى عليه بمفرده فى حظيرة مواشى بمنزله، وأثناء نومه استل سكينا وقام بذبحه من الرقبة وفر هاربا، وفى أحد الأكمنة ألقى القبض على المتهم وبحوزته السكين المستخدم فى الواقعة.

 

أمرت النيابة بإحالة القضية لجنايات وذلك عقب حبس المتهم وتجديد حبسه، وتضمن أمر الإحالة الخاص بالقضية رقم 28982 لجنايات مركز شبين القناطر، والمقيدة برقم 2806 كلى شمال بنها، أن المتهم، قتل المجني “ج أ”، 28 سنة، مزارع، عمدا مع سبق الإصرار والترصد بأن بيت النية وعقد العزم على الخلاص منه، وأعد لهذا الغرض سلاح أبيض “سكين”، وتوجه إليه فى المكان الذي أيقن سلفا تواجده فيه، وما أن ظفر به حتى سدد له طعنة بالرقبة فأحدث إصابته الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتي أودت بحياته على النحو المبين بالتحقيقات.

 

قضت محكمة جنايات بنها، الدائرة التاسعة، بالإعدام شنقا لمزارع لقتله صديقه المزارع بدائرة مركز شرطة شبين القناطر، وذلك بعد ورود رد فضيلة مفتي الجمهورية وإبداء الرأي الشرعي في إعدامه..

 

وصدر الحكم برئاسة المستشار شعبان عبد المنصف تعيلب، وعضوية المستشارين أمير عادل رمزى، والمستشار سامح عبد الغني العنتبلى، وأمانة سر كمال حلمى جاويش، وعيد عبد الصادق عويس.

شاهد أيضاً

“ضحية المنصوره “

كتبت الصحفيه / فاطمه عبدالمنعم محمد بسم الله الرحمن الرحيم ﴿ ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُم مِّن …