الرئيسية / أخبار عاجلة / النيابه العامة تأمر بضبط واحضار متهم في واقعه شجار امام مدرسه بحي المعادي
النيابه العامة تأمر بضبط واحضار متهم في واقعه شجار امام مدرسه بحي المعادي

النيابه العامة تأمر بضبط واحضار متهم في واقعه شجار امام مدرسه بحي المعادي

كتبت:حبيبه حسن

اليكم التفاصيل كامله من موقع الجمهور

النيابه العامة تأمر بضبط واحضار متهم في واقعه شجار امام مدرسه بحي المعادي

 

قررت جهات التحقيق إخلاء سببيل طرفي مشاجرة نشبت بين مجموعة من الشباب، أمام مدرسة في المعادي والتعدي على طالبة جامعية ذهبت لمؤازرة شقيقتها في مشاجرة مع زميلتها.

 

وأوضحت التحريات أن التفاصيل بدأت بمشاجرة بين تلميذتين بمدرسة بالمعادي فاستعانت كل منهما بذويها ووقعت مشاجرة تعدى خلالها عدد من الشباب على فتاة وتعرضت للإصابة والسحل.

 

 

التفاصيل بدأت عندما أخبرت فتاة تدعى “نهى نبيل” 22 سنة، شقيقتها “نهاد” بأنها تعرضت لمضايقات من قبل زميلتها وتدعى “بسنت” وقامت زميلتها على إثرها بإحضار والدتها، والتعدي عليها وسحلها في الشارع أمام المدرسة، في محاولة لإهانتها والتقليل من شأنها أمام زميلاتها في المدرسة.

 

وكشفت التحقيقات أن شقيقة الطالبة المعتدى عليها قامت بالاتصال بشقيقتها وقالت لها إن زميلتها أخبرتها بتحضير مفاجأة لها في اليوم التالي، فما كان منها سوى إخبار شقيقتها الكبرى عن هذا التهديد، والتي قررت الذهاب معها إلى المدرسة في اليوم التالي، وبالفعل ذهبت معها، وأثناء خروجها من باب المدرسة، وجدت سيارتين ملاكي وميكروباص بانتظارهما، وهبط منهم 6 أشخاص، وقاموا بالتعدي عليهما، محدثين بها العديد من الإصابات.

 

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي عدة مقاطع فيديو ظهر فيها مجموعة من الشباب، وهم يقومون بسحل طالبة تدعى “نهى” أمام مدرسة بالمعادي.

 

وقال ناشر البوست: إن المعتدين هم مجموعة من الشباب قاموا بالتعدي على الطالبة باستخدام “شومة”، مما تسبب في إصابتها في إحدى عينيها، وكسر بمنطقة الحوض.

 

وقام الطلاب والمارة بإبعاد المعتدين عن الفتاة، ونقلها إلى المستشفى فيما ألقت الأجهزة الأمنية فيما بعد القبض على المتهمين وتمت إحالتهم إلى جهات التحقيق.

 

حيث كانت «النيابة العامة» قد تلقت بلاغًا من «غرفة عمليات النجدة» بوقوع شجارٍ أمام (مدرسة المعادي الثانوية للبنات بحي المعادي)، تبين بالانتقال إلى مكان حدوثه وقوعه بين طرفين؛ الطرف الأول مكون من ثلاث فتيات ووالدتهن، والطرف الثاني من فتاة ووالدتها وصديقتها وشخص في رفقتهن، حيث كانت قد حدثت خلافات بين الطرفين منذ فترة تمادت إلى أن وقع الشجار بينهما أمام المدرسة، واتهم كلُّ طرفٍ الآخر بالاعتداء عليه بالضرب، وأُرفق بالبلاغ تقارير طبية بإصابة سبعة من الطرفين.

 

ونفاذًا لقرار «النيابة العامة» بطلب تحريات الشرطة حول الواقعة فقد أسفرت عن وقوع شجار سابق بين فتاة من الطرف الثاني وطالبة بالمدرسة، صورته فتاة من الطرف الأول ونشرت التصوير؛ فنشأت خصومة بين الفتاتين -من الطرفين-، ووقع لذلك الشجار محل البلاغ، إذ بدأ بمشادَّة كلامية بين الفتاتين المذكورتين حال خروجهما من المدرسة، وتمادى إلى أن استدعت كل فتاة مَن يُعينها من ذويها، فوقع الشجار بين الطرفين وأسفر ذلك عن حدوث الإصابات المشار إليها في التقارير الطبية، وقد أكد مجري التحريات في التحقيقات عدم تعدي أيِّ من أفراد الطرف الأول على الشخص الذي كان من الطرف الثاني سوى دفاعهن عن أنفسهن، وأنَّ المذكور قد تعقب إحداهن داخل المدرسة حاملًا عصا بيده.

 

هذا، وقد سألت «النيابة العامة» الفتيات الثلاث ووالدتهن من الطرف الأول، فشهدن بسابق الخلافات بين إحدى الفتيات وفتاة من الطرف الثاني تطورت إلى أن هددت الأخيرةُ الفتاةَ التي هي على خلاف معها من الطرف الأول بالإيذاء يومَ الواقعة، فاستدعت الأخيرةُ شقيقتَيْها ووالدتَها على إثر هذا التهديد لإغاثتها، ففوجئن باعتداء الفتاتين والمرأة من الطرف الثاني والشخص الذي كان معهن عليهن محدثين إصابات بهن، كما تعقب المذكور إحداهن إلى داخل المدرسة خلال الشجار، متعديًا عليها بعصا “شومة” محدثًا بها إصابات جسيمة، وقد أكدت شاهدة على الواقعة اعتداءَ المذكور على الفتاة وتعقبها داخل المدرسة على هذا النحو، وكذا أكد والدُ الفتيات الثلاث في شهادته ما تبينه من إصابات بهن بعد استدعائه إثر انتهاء الشجار.

 

وعلى ذلك أمرت «النيابة العامة» بضبط وإحضار المتهم المذكور لاستجوابه، واستدعاء باقي أفراد الطرف الثاني من الشجار لسؤالهن، وقد عرضت «النيابة العامة» الفتاةَ التي اعتُدي عليها داخلَ المدرسة على «مصلحة الطب الشرعي» لبيان مدى إصابتها بعاهة مستديمة.

شاهد أيضاً

مصر تستضيف اكبر مارثون رياضي عالمي بمشاركة نحو 861 لاعباً ولاعبة من 87 دولة

دينا القاضي اكرم دره تستعد صباح اليوم الجمعه في الفتره من 10الي 12يونيو مصر باستاذ …